الهولدينغ الملكي “المدى” يساهم بـ2 مليار درهم في “صندوق مكافحة وباء كورونا”

متابعة

أعلن الهولدينغ الملكي “المدى” تقديم مساهمة قدرها 2 مليار درهم لفائدة صندوق مواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وجاء في بلاغ لـ”المدى”، أن مجلسه الإداري قرر منح هذه المساهمة المالية للصندوق بناءً على اقتراح من مساهمه الرئيسي.

وذكر صندوق “المدى” أن هذه الهبة تندرج في إطار المرسوم الصادر في 16 مارس الجاري الذي يحدث بموجبه حساب خصوصي لمواجهة النفقات الصحية الاستثنائية ودعم القطاعات المتضررة بسبب “كورونا”.

ويعتبر “المدى” أحد أكبر صناديق الاستثمار للرساميل الخاصة على الساحة الإفريقية، ويتواجد مقره في مدينة الدار البيضاء.

ويعد الصندوق فاعلاً ذا بعد إفريقي ويستثمر في الخدمات المالية ومواد البناء والتوزيع والاتصالات والمناجم والطاقة والعقار والسياحة.

وينضاف هذا الدعم المقدم من طرف الهولدينغ الملكي إلى مساهمات أعلنت اليوم الثلاثاء من طرف أثرياء مغاربة ومؤسسات عمومية وخاصة وأعضاء الحكومة والبرلمان، بلغ مجموعها أكثر من 10 مليارات درهم.

وبفضل المساهمة التي أعلنها صندوق المدى، أصبحت مجموع المبالغ المخصصة لتعبئة صندوق مواجهة فيروس كورونا قرابة 13 مليار درهم، أي أكثر من عشر مليارات التي أعلنت في السابق.

يشار إلى أن مرسوم إحداث الصندوق الخاص بتدبير جائحة “فيروس كورونا” المستجد دخل اليوم الثلاثاء حيز التنفيذ بعد صدوره في عدد 6856 من الجريدة الرسمية.

وستخصص موارد هذا الصندوق لتغطية النفقات المتعلقة بتأهيل المنظومة الصحية ودعم الاقتصاد الوطني والنفقات المتعلقة بالحفاظ على مناصب الشغل والتخفيف من التداعيات الاجتماعيات لهذه الجائحة.

مقالات ذات صلة

جريدة طنجة تواصل صدورها بصيغة PDF

انسجاما مع البلاغ الصادر عن وزارة الثقافة والشباب والرياضة ببلادنا،

نخبر جميع القراء أن جريدة طنجة ستواصل صدورها، وذلك عبر النسخة الكاملة بصيغة PDF للقراءة والتحميل.
ويمكن للقراء  الولوج إليها من خلال الموقع التالي:

www.lejournaldetanger.com

ويأتي هذا الإجراء إعمالا للمسؤولية المهنية والأخلاقية، في الإجراءات الاحترازية بالحد من انتشار فيروس "كورونا".

لنقرأ من بيوتنا، لنحاصر "كورونا"